الساعات ساعات ألامبرا

أصبحت زخرفة ألامبرا التي ابتكرتها دار فان كليف أند آربلز عام 1968 رمزاً أبدياً للحظ. وتشيد بها مجموعة الساعات هذه من خلال تشكيلة متنوعة من المواد النفيسة والألوان والأحجام التي تتماشى مع إبداعات مجوهرات مجموعة ألامبرا على أكمل وجه.