Ok

> > > >

    الإلهام


    مجموعة أتلانتيد

    الجهة الخلفية

    لطالما كان عالم الأساطيرمصدر إلهام غنيًا لدار فان كليف أند آربلز. ومن بين هذه الأساطير، تحتلّ أسطورة مدينة أطلانطس مكانةً خاصة. فهي تجسّد جمال عالم آخر غامض مخبأ تحت البحار ، وتشعل بالتالي الخيال. وفي مجموعة مجوهرات أتلانتيد، تغوص دار فان كليف أند آربلز تحت البحار لسبر أغوار هذه الجنة الغائصة الأسطورية. فأعادت الدار بكل مهارة وإبداع ابتكار جزيرة الملك نبتون المسحورة وزوجته الملكة كلايتا، وهي كنايةعن عالم من العذارى والنيريدات والحوريات.

    أعادت الدار  ابتكار جزيرة الملك نبتون المسحورة.

    مشبك الإلياذة - دار فان كليف أند آربلز
    مشبك الإلياذة

    عمل فريق من الحرفيين على تحويل الشخصيات الخارقة ومخلوقات البحر الغريبة إلى مجموعة مجوهرات مذهلة. فتظهر جميع مهارات دار فان كليف أند آربلز وفنّها في هذه الشلالات المتلألئة بأحجارها الكريمة. وتتضمّن هذه المجموعة السمات التي تتميّز بها الدار مثل التباين في الأشكال وتعدد الوظائف، وتقنية ميستري ساتينغ™ (الترصيع الغامض) والعقود المفتوحة، وخواتم بتوين ذا فينغرز والمحافظ الثمينة مينوديير ®. وتمثّل هذه المجموعة المؤلفة من أكثر من ثمانين قطعة ذروة الإنجاز الفني والتقني.

    اللآلئ

    الجهة الخلفية