360°

    حول التصاميم


    ساعة بون ديزامورو

    الجهة الخلفية

    تعدّ ساعة لايدي آربلز بون ديزامورو أيقونة من فان كليف أند آربلز منذ عام 2010، وهي تصوّر قبلةً من خلال نسخ داي تايم ونايت تايم والنسخ الموسميّة. 

    حيث يفكر حبيبان في بعضهما البعض، ويتمنيان اللقاء. يتمشيان على ضفاف نهر السين، ثم يتوجهان نحو الجسر الذي سيجمع بينهما. 

    زُوّدت حركة الساعة الميكانيكيّة ذات التعبئة الأوتوماتيكية بحركة ارتجاعية، صمّمت حصريّاً للدار بالتعاون مع مشاغل آجينور لصناعة الساعات بجنيف. تتقدّم الفتاة تدريجيّاً إلى الأمام مشيرة إلى مرور الساعات، بينما يعبر عشيقها نصف مسافة الجسر خلال 60 دقيقةً. ليجمعهما لقاء رقيق عند منتصف النهار ومنتصف الليل.

    لإعادة إحياء هذه اللحظة الشاعريّة في أي وقت، زوّدت الساعات بمحور التفعيل تحت الطلب: يمكن بث الحياة من جديد في مشهد القبلة الحاسمة بمجرّد الضغط على الزر.

    ومن أجل إحياء هذه المشاهد الخلابة، تًعرض تقنية غريزاي إينامل، المصممة في فرنسا منذ القرن السادس عشر، بطرق مختلفة على وجهي الساعة. 

    اعتمدت على وجه الساعة الأصليّة نسختها التقليديّة، باستخدام مسحوق المينا الأبيض، المعروف ب "أبيض ليموج"، على خلفيّة قاتمة. يجسّد التلاعب بالتضارب الناتج عن ذلك تأثيرات الضوء والظل التي تميّز المساء الباريسي بشكل باهر. 

    ساعة بون ديزامورو: بداية قصة عشق.

    تقنية طلي المينا المقابل للضوء (كونتر جور)

    أما بالنسبة لأوجه ساعات داي تايم والنسخ الموسميّة، فقد اعتمدت الدار المينا الملوّن بتقنية غريزاي إينامل للمرّة الأولى: استخدم الحرفيّون طلاءات مينا زهريّة وزرقاء على خلفية بيضاء توحي برقّة ضوء النهار.

    يعدّ اهتمام دار فان كليف أند آربلز بالتفاصيل بمثابة شكل حقيقي من أشكال الفنون. أُدمجت النسخ المصغّرة للعاشقين ضمن هذه الآليّة بمهارة فائقة، لتذكّر بمشاعر الحب الكامنة في قلب الساعة. يشير وجه الساعة أيضا إلى الحظ، من خلال بقعة الضوء المنعزلة في سمائه والتي تجسّد كوكبة الدب الأكبر.

    The Retrograde movement

    الجهة الخلفية

    لخدمة التوصيل إلى المنازل في الإمارات العربية المتحدة ودول الخليج يرجى الاتصال على الرقم 0097144252740 وللمملكة العربية السعودية على الرقم 800126001 (إن الأسعار المذكورة على الموقع الإلكتروني هي للإمارات العربية المتحدة فقط)