Ok

> > > >

    حول التصاميم


    مجموعة "Liane" (النبتة المتسلقة)

    الجهة الخلفية

    تعتبر مجموعة المجوهرات الراقية الجديدة "Liane" إشادة بالأناقة والأنوثة، وهي تحتفل بعالم تصميم الأزياءالذي لطالما كان مصدر إلهام عزيز على قلب الدار منذ أربعينيات القرن الماضي. 

    وتعيد الدار صياغة جانب جمالي للذهب المضفور من خلال عقود طويلة بمشابك قابلة للتعديل. وتضفي عليها التشكيلات المختلفة من المواد المستعملة المزيد من الرونق، لتنقل بذلك مرونة القيطان في تفاعل جريء بين الذهب والأحجار الملونة.

    ويمكن تعديل طول العقد باستعمال مشبك قابل للتعديل، مما يتيح له اعتناق خط الرقبة بتباين رفيع.

    وتزيح هذه التصاميم الجديدة الستار عن مجموعة ستكبر بمرور الزمن، وهي تعرض أربع تشكيلات من المواد المستعملة في صنعها: بهيجة و عميقة ومشرقة على التوالي. وتعبر كل واحدة منها عن انسجام فريد وتجسد خبرة الدار في انتقاء الأحجار وقطعها وترصيعها، وهي تخضع جميعها إلى أكثر المعايير صرامة.

    ويضفي تأثير فن تصميم الأزياء انسياباً وحركة على هذه المجموعة الجديدة.

    عقد Liane، ذهب وردي، ماسات مستديرة وأحجار جَمَشْت، أونيكس - دار فان كليف أند آربلز
    عقد Liane، ذهب وردي، ماسات مستديرة وأحجار جَمَشْت، أونيكس

    بتسليطها الضوء على حلي كورد الزخرفية التي ظهرت في عام 1946، تعيد دار فان كليف أند آربلز صياغة أحد أكبر الأساليب التي كانت منتشرة خلال منتصف القرن العشرين. 

    إذ ظهر حماس جديد إزاء الأناقة والموضة وبلغ أوجه خلال تلك الفترة. وأعادت الدار صياغة الملابس والأقمشة النسوية لاستحداث ابتكارات تقنية على غرار عقد زيب.

    وكُيفت الحبال التي تتكون من الذهب المضفور وحلية القيطان الزخرفية على أطرافها لتناسب طائفة كبيرة من القطع: أساور، مشابك، أقراط أذن، ساعات سرية، عقود طويلة أو قصيرة. و أضحت اليوم هذه الأخيرة مصدر إلهام بالنسبة إلى مجموعة "Liane" التي تمثل تعبيراً جديداً عن الأنوثة من دار فان كليف أند آربلز.

    عقد زيب

    الجهة الخلفية