المعادن الثمينة


    Rose Gold الذهب الزهري

    الجهة الخلفية

    يعرف الذهب الزهري بلمعانه الوردي الممزوج بطيف بنفسجي الذي يضفي على المجوهرات رونقاً متألقاً.

    صياغة الذهب الزهري بعيار 18 قيراط، والتي تم إعدادها من قبل الدار، مكونة من مزيج دقيق من 75% من الذهب و20% من النحاس و5% من الفضة. وقد قامت دار فان كليف أند آربلز بتطوير هذا الخليط المعدني خصيصاً للحفاظ على جمال الذهب الزهري الفريد وبريق لونه المشرق مع مرور الزمن.

    ارتبط الذهب الزهري ارتباطاً وثيقاً بمفهوم الأناقة خلال سنوات العشرينيات ولكنه يمتلك أيضاً لمسة سحرية معاصرة.

    تبر الذهب الزهري - دار فان كليف أند آربلز
    تبر الذهب الزهري

      ارتبط الذهب الزهري ارتباطاً وثيقاً بمفهوم الأناقة خلال سنوات العشرينيات ولكنه يمتلك أيضاً لمسة سحرية معاصرة. تليق رقّة لونه الناعم تماماً بحلية مكمّلة من الذهب الأبيض والذهب الأصفر. وقد تولى هذا المعدن الثمين منذ عام 2009 منزلة رفيعة لدى دار فان كليف أند آربلز من خلال مجموعة بيرليه.

    ولتضمن الدار لزبائنها الحصول على أجود وأعلى أنواع الذهب، جعلت صائغي مجوهراتها يقومون بختم جميع المجوهرات الذهبية بدمغة توثيقية تصدّق على نقائه.

    وفي فرنسا والعديد من البلدان الأخرى حول العالم، تتخذ هذه الدمغة شكل رأس النسر، وفي بعض البلدان الأخرى على غرار بريطانيا وهولندا وسويسرا، تتخذ دمغة الذهب بعيار 18 قيراط شكل رأس كلب سان برنار بمقياس رسم يساوي 750 جزءاً من الألف.

     

    الذهب الأبيض

    الجهة الخلفية