معرض "The Fabulous Destiny of Tavernier’s Diamonds"

يروي هذا المعرض الذي تنظمه مدرسة فنون صياغة المجوهرات، بدعم من دار فان كليف أند آربلز، حكاية الماسات التي اقتناها لويس الرابع عشر من التاجر الرحّال جان باتيست تافيرنييه عام 1668.

 

وقد برزت 20 ماسة بجمالها الأخاذ من بين الآلاف التي جاء بها تافيرنييه من الهند وأهداها للملك الشمس. ورغم أن لا أحد يعرف ما حل بها، إلا أن الجميع متفقون على مدى روعتها. تقدم المدرسة نسخاً استثنائية طبق الأصل 

 

معرض دائم. الدخول مجاني من 23 إلى 31 يناير / كانون الثاني 2018، ومن بعد يجب حجز موعد.

من الإثنين إلى الجمعة، من الساعة 10 صباحا الظهر إلى 6 مساءً.  

 

ندعوكم إلى التسجيل في المحاضرتين اللتين ستنعقدان لهذه المناسبة: 

 

الخميس، 18 يناير / كانون الثاني من الساعة 7:30 مساءً: جان باتيست تافيرنييه، حياة المغامرة والألماس خلال القرن 17. 

 

الخميس، 25 يناير / كانون الثاني من الساعة 7:30 مساءً: جان باتيست تافيرنييه (1605- 1689): إعادة اكتشاف الكنوز. 

 

المكان: مدرسة فنون صياغة المجوهرات L’École, School of Jewelry Arts

31, rue Danielle Casanova, 75001 Paris

VCA-Ecole_Exposition_Tavenier-News-570x278