مشبك "ليون إيبوريفيه"

أضفت المجوهرات المستوحاة من عالم الحيوانات لمسة مرحة على تصاميم الدّار، وقد تم تصميمها لأول مرة عام 1954 وهي تتكوّن من مشابك مستوحاة من شخصيات الرسوم المتحركة الحيوانية. وتحمل كل قطعة توقيعاً فهي قطع أصلية متوفّرة بنسخة محدودة، تمثّل مزيجاً من الأحجار الكريمة المذهلة والمهارة الفنية المتقنة.

في شهر أيلول/سبتمبر 2016، أنتجت الدار المزيد من القطع الحيوانية المرحة ووسّعت نطاق تصاميمها الرمزية لتتجاوز مجموعة تصاميمها الشهيرة "فلايينغ بيوتيز".

اكتشفوا مشبك "ليون إيبوريفيه" (الأسد الأشعث)، الذي تم تصميمه لأوّل مرّة عام 1962، وهو يجسّد أسداً جالساً مصنوعاً من الذهب بوزن 18 قيراط، عيناه من الزمرّد ذات قطع دائري، أنفه من المينا وخَطْمه مرصّع بالماس المرصوف، وهو مركّب على حامل من البلاتين.

اكتشفوا القطع الأساسية المستوحاة من عالم الحيوانات من خلال المشابك التي تتخذ أشكال حيوانات في محل "لابوتيك"

VCA-News-LionEbouriffe-280x328