Ok

> > > >

    أبرز الأسماء التي ارتبطت بدار فان كليف أند آربلز


    بيار آربلز: أناقة خالدة

    الجهة الخلفية

    انضم بيير آربلز إلى دار فان كليف أند آربلز بعد نهاية الحرب العالمية الثانية. وفي عام 1949، ساهم على نحو فريد من نوعه في كتابة تاريخ الدار حين صمم لنفسه بكل سرية ساعة تتميز بجودة نادرة وجمال خالد. إذ أراد تصميم "قطعة استثنائية" فمنحها اسمه الشخصي: ساعة بيير آربلز.

    وأراد تصميم "قطعة استثنائية" فمنحها  اسمه الشخصي

    بيير آربلز - دار فان كليف أند آربلز
    بيير آربلز

     

    في بادئ الأمر، كانت هذه الساعة الحصرية حكرًاً على الأفراد الذين ينتمون إلى الدائرة الاجتماعية لبيير آربلز. ولكن في عام 1967، أصبحت ساعة بيير آربلز متاحة للعموم وأُدرجت منذ ذلك الحين ضمن مجموعة ساعات الدار.

    وكانت ساعة بيير آربلز الأصلية مصنوعة من الذهب الأصفر و وجه الساعة (الميناء) مطلياً بمادة المينا (إينامل) الأبيض، وسوار جلدي. ومع مرور السنوات، أصدرت الدار نسخًاً عديدة منها، ولكنّ كل نسخة منها كانت تُجسد نفس تركيبة الساعة الأصلية التي تمزج بين الأصالة والمعاصرة.

    ويمكن فورًاً التعرف على ساعة بيير آربلز الأنيقة و النحيلة للغاية، وذلك بفضل القضيبين المستقيمين اللذين يؤطران مينا الساعة، والمشبكين الوحيدين لتثبيت السوار اللذين يقعان مقابل الساعة 12 والساعة 6.

    لا تزال ساعة بيير آربلز إلى يومنا هذا رمزًاً لمهارة فنّية متميزة تعتبر جوهر أسلوب دار فان كليف أند آربلز.

     

    ساعة بيير آربلز

    الجهة الخلفية