الخط الزمني

العشرينيات

اتخذت إبداعات فان كليف أند آربلز أشكالاً هندسيّة تنتمي لحركة آرت ديكو المزدهرة. أثمر هذا الميول للبلاتين والماس قطعاً فاخرة ذات انسيابيّة استثنائيّة تعرف باسم "المجوهرات البيضاء".

1923

شغف بمصادر الإلهام الشرقيّة

اكتُشف قبر توت عنخ آمون عام 1922 ليبعث موجةً استشراق على أوروبا. استقت الدار إلهامها من الافتتان المعاصر بالثقافة المصريّة، فضلاً عن التصاميم اليابانيّة والصينيّة والهنديّة. ساهمت الزخرفات الجذابة والمواد الجديدة في ترصيع المجوهرات والأغراض الثمينة.

1923

ابتكار الساعة السريّة الأولى للدار

ابتكرت دار فان كليف أند آربلز ساعة يد سريّة من البلاتين والماس.

 

1925

المعرض الدولي للفنون الزخرفية والصناعية العصرية

نالت دار فان كليف أند آربلز الجائزة الكبرى خلال المعرض الدولي للفنون الزخرفية والصناعية العصرية في باريس بفضل سوار روز الخاص بها، المرصّع بالياقوت والزمرّد والماس.

1926

إدارة فنيّة مشتركة للدار

أصبحت ابنة مؤسسي الدار، رونيه بويسان، المديرة الفنيّة للدار، بالتعاون مع المصمم رينيه سيم لاكاز. وقد صاغا بجرأة وإبداع أسلوبًا مميزًا يمكن رؤيته بوضوح في أعمال دار فان كليف أند آربلز.